النهضة الحسينية

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینيهذه المقالة فصل من فصول كتاب النهضة الحسينية للعلامة السيد هبة الدين الشهرستاني ( رحمه الله ) النهضة : قيام جماعة أو فرد بما يقتضيه نظام الشرع أو المصلحة العامة كالحركة التي قام بها الحسين بن علي ( عليهما السلام ) 1 و حقيقة النهضة سيالة في الأشخاص و الأمم و في الأزمنة و الأمكنة ، و لكن بتبدّل أشكال و اختلاف غايات و مظاهر ; و ما تاريخ البشر سوى نهضات أفراد و جماعات و حركات أقوام لغايات ، فوقتاً الخليل ( عليه السلام ) و نمرود ،و حيناً محمّد ( صلى الله عليه وآله ) و أبو سفيان 2 و لم يبرح يثير...

ثورة الامام الحسین(ع) و موقعها

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینيتعتبر ثورة الامام الحسین بن علی(ع) من أهم الاحداث التاریخیة التي ساهمت في صیاغة الثورات التاریخیة التي تفجرت علی الساحة، بعد حادثة کربلاء ، و في تکوین الخط السیاسي العام لدرسة اهل البیت(ع).تعتبر ثورة الامام الحسین بن علی(ع) من أهم الاحداث التاریخیة التي ساهمت في صیاغة الثورات التاریخیة التي تفجرت علی الساحة، بعد حادثة کربلاء ، و في تکوین الخط السیاسي العام لدرسة اهل البیت(ع).و من هنا لا یمکن لباحث في التاریخ أن یتوفّر علی دراسة تاریخ الحقبة الامویة، و ما عجّت به من ثورات و تناقضات و احداث...

فلسفة البكاء على الإمام الحسين(ع)

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینييُعدّ البكاء أهمّ مظهر من مظاهر العزاء على سيّد الشهداء، وقد حثّت عليه الروايات بوضوح؛ مما يجعله في أولويات الشعائر الدينيّة، لكنّ الحديث عن حكمة ذلك التأكيد وفلسفته ظلّت محل تحليلات متعددة، نعرض في هذا المقال الآراء والتحليلات المقدّمة في فلسفة البكاء، ودراسة تلك التحليلات وتقويمها، ثم نقدّم الرؤية المناسبة لفلسفة البكاء التي تنسجم مع روح روايات البكاء، علماً أنّ محورية البحث في هذا المقال في إطار علل الحثّ على البكاء ومحاولة فهم حكمته.المقدمة[1]يُعدّ البكاء أهمّ مظهر من مظاهر العزاء على...

الأبعادُ المَعنوِیَّة فی شَخصیَّةِ الإمام الحُسَین (ع)

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسیني*الأبعاد المعنویة فی شخصیة الإمام الحسین (علیه السلام)البعد "العرفانی" یختزل شخصیة الإمام الحسین (علیه السلام) ویمنح "عاشوراء" عظمتها وخلودها إن من جملة عشرات بل مئات الخصائص التی تنفرد بها الأمة الإسلامیة بفضل القرآن والإسلام وأهل البیت؛ هی أن لهذه الأمة قدوات کبیرة ومشرقة نصب عینیها. وللقدوات أهمیتها فی حیاة الشعوب. فإذا ما وجد لدى أمة شخصیة فیها نفحة عظمة، فإن تلک الأمة لا تنفک عن تمجید تلک الشخصیة والتغنی بها وتخلید اسمها؛ من أجل توجیه المسار العام لحرکة تلک الأمة فی الاتجاه المتوخی لها...

رجعة الإمام الحسين عليه السلام بعد دولة الإمام المهدي (عج)

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسیني{ حوار أجرته المجلّة مع سماحة آية الله الشيخ محمد السند }رجعة الإمام الحسين عليه السلام بعد دولة الإمام المهدي عج الله تعالى فرجه الشريفالحمد لله ربِّ العالمين والصلاة والسلام على سيدنا ونبيّنا محمّد وعلى آله الطيبين الطاهرين.الإصلاح الحسيني: تشكرُ مجلّةُ الإصلاح الحسيني التخصّصية في مركز الدراسات التابع للعتبة الحسينيّة المقدّسة سماحةَ آية الله المحقّق الشيخ محمّد السند ـ حفظه الله ـ على إتاحة هذه الفرصة الطيبة لإجراء حوارٍ تدور أسئلتُه حول رجعة الإمام الحسين عليه السلام.* بسم الله الرحمن...

شهادة الإمام الحسين عليه السلام والتفاعل الكوني

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینيشهادة الإمام الحسين عليه السلام والتفاعل الكونيالمقدمةيتمتع الإنسان بقيمة عُليا ومكانة مُثلى عند الله سبحانه وتعالى، فقد أحسن خلقه، وأبدع صورته: (لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ )[1]، (الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ )[2]، وكرّمه بالعقل والإدراك، ورزقه، وفضّله على كثير من مخلوقاته: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا)[3]، وسخّر له ما...

عُمق النهضة الحسينيّة وملامحها في عصر ما قبل النهضة

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینيعُمق النهضة الحسينيّة وملامحها في عصر ما قبل النهضةمقدمةبات من الجليِّ لكلِّ متأمِّلٍ مقدارُ الخطر الداهم الهادم، الآتي من التخطيط الأُموي البغيض، الساعي إلى بناء التحالفات بشتَّى الاتِّجاهات لمحق الإسلام، وقطع جذوره التي تمدُّ أُمَّة التوحيد بنسغ الحياة، وتشويه عطائه الإيماني الذي يبشِّر كلَّ أبناء الأرض بقِيَمه النبيلة، وشريعته الحيَّة السمحة، الـمُرشِّدة لحركة الإنسانيَّة أفراداً ومجتمعاتٍ؛ وهي تشبع احتياجاتها، وتبني حضاراتها، وتنطلق إلى مجدها المنشود.ولولا الوجود المبارك لخط الإمامة المحافظ...

الإمام الحسين بن علي عليه السلام

200px-No_image_available.svg العاشورا الحسینيالإمام الحسين بن علي عليه السلامهو ثالث أئمة أهل البيت الطاهر، وثاني السبطين، وسيدي شباب أهل الجنة، وريحانتي المصطفى (صلى الله عليه وآله)، وأحد الخمسة أصحاب الكساء، وسيد الشهداء، وأمه فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وآله).ولادته (عليه السلام): ولد في المدينة المنورة في الثالث من شعبان سنة ثلاث أو أربع من الهجرة، ولما ولد جئ به إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فاستبشر به، وأذن في أذنه اليمنى وأقام في اليسرى، فلما كان اليوم السابع سماه حسينا، وعق عنه بكبش، وأمر أمه أن تحلق رأسه وتتصدق بوزن...