دسته بندي روايات مهدويت

احاديثي كه نزول حضرت عيسي را در زمان ظهور حضرت مهدي عليه السلام بيان مي‌كند: در صحيح مسلم2_1_1 دسته بندي روايات مهدويت آمده است:156 حدثنا الْوَلِيدُ بن شُجَاعٍ وَهَارُونُ بن عبد اللَّهِ وَحَجَّاجُ بن الشَّاعِرِ قالوا حدثنا حَجَّاجٌ وهو بن مُحَمَّدٍ عن بن جُرَيْجٍ قال أخبرني أبو الزُّبَيْرِ أَنَّهُ سمع جَابِرَ بن عبد اللَّهِ يقول سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول لَا تَزَالُ طَائِفَةٌ من أُمَّتِي يُقَاتِلُونَ على الْحَقِّ ظَاهِرِينَ إلى يَوْمِ الْقِيَامَةِ قال فَيَنْزِلُ عِيسَى بن مَرْيَمَ صلى الله عليه وسلم فيقول أَمِيرُهُمْ تَعَالَ صَلِّ لنا فيقول لَا إِنَّ بَعْضَكُمْ على بَعْضٍ أُمَرَاءُ تَكْرِمَةَ اللَّهِ هذه الْأُمَّةَ



ابو الزبير گفت كه از جابر بن عبدالله انصارى شنيدم كه پيامبر صلى الله عليه و اله فرمودند: پيوسته عده اى از امت من برحق مى‌جنگند تا روز قيامت، پس حضرت عيسى فرود مى آيد، پس به فرمانرواى ( امام) مسلمانان مى‌گويد كه جلو بايست اى روح الله و براى ما نماز بخوان (امام جماعت باش) ولى حضرت عيسى مى‌فرمايد بعضى از شما در اين امت فرمانراوايان بعض ديگر هستيد به جهت گرامى داشتن خداوند اين امت را.

مسلم بن الحجاج ابوالحسين القشيري (متوفاي261هـ)، صحيح مسلم، ج1، ص137، كِتَاب الْإِيمَانِ، بَاب نُزُولِ عِيسَى بن مَرْيَمَ حَاكِمًا بِشَرِيعَةِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ(ص)، تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.
دسته سوم: احاديثي كه در آنها اوصافي از حضرت مهدي و از حالات زمان ظهور آن حضرت؛ بيان شده است:

1ـ مسلم در صحيح خود آورده است:

حدثنا زُهَيْرُ بن حَرْبٍ وَعَلِيُّ بن حُجْرٍ واللفظ لِزُهَيْرٍ قالا حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن الْجُرَيْرِيِّ عن أبي نَضْرَةَ قال كنا عِنْدَ جَابِرِ بن عبد اللَّهِ فقال يُوشِكُ أَهْلُ الْعِرَاقِ أَنْ لَا يُجْبَى إِلَيْهِمْ قَفِيزٌ ولا دِرْهَمٌ... ثُمَّ قال قال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَكُونُ في آخِرِ أُمَّتِي خَلِيفَةٌ يَحْثِي الْمَالَ حَثْيًا لَا يَعُدُّهُ عَدَدًا قال قلت لِأَبِي نَضْرَةَ وَأَبِي الْعَلَاءِ أَتَرَيَانِ أَنَّهُ عُمَرُ بن عبد الْعَزِيزِ فَقَالَا لَا.

از جريرى روايت است كه ابو نضره گفت: در نزد جابر بن عبد الله انصارى بوديم كه گفت: زود است كه به اهل عراق پيمانه و درهمى نرسد... سپس گفت كه پيامبر صلى الله عليه و اله فرمودند: كه در آخر امت من خليفه اى خواهد بود كه اموال را بدون شمارش مى دهد( دليل بر سخاوت است)، جريرى مى گويد به ابو نضره و ابو علاء گفتم آيا اين خليفله را عمر بن عبد العزيز مى دانيد؟ هر دو گفتند نه.

مسلم بن الحجاج ابوالحسين القشيري (متوفاي261هـ)، صحيح مسلم، ج4، ص2234، صحيح مسلم، كِتَاب الْفِتَنِ وَأَشْرَاطِ السَّاعَةِ، بَاب لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حتى يَمُرَّ الرَّجُلُ بِقَبْرِ الرَّجُلِ فَيَتَمَنَّى أَنْ يَكُونَ مَكَانَ الْمَيِّتِ من الْبَلَاءِ، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

2ـ ترمذى حديثى را در اين باره آورده و آن را صحيح دانسته است:

حدثنا محمد بن بَشَّارٍ حدثنا محمد بن جَعْفَرٍ حدثنا شُعْبَةُ قَال سمعت زَيْدًا الْعَمِّيَّ قَال سمعت أَبَا الصِّدِّيقِ النَّاجِيَّ يحدث عن أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قال خَشِينَا أَنْ يَكُونَ بَعْدَ نَبِيِّنَا حَدَثٌ فَسَأَلْنَا نَبِيَّ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فقال إِنَّ في أُمَّتِي الْمَهْدِيَّ يَخْرُجُ يَعِيشُ خَمْسًا أو سَبْعًا أو تِسْعًا زَيْدٌ الشَّاكُّ قال قُلْنَا وما ذَاكَ قال سِنِينَ قال فَيَجِيءُ إليه رَجُلٌ فيقول يا مَهْدِيُّ أَعْطِنِي أَعْطِنِي قال فَيَحْثِي له في ثَوْبِهِ ما اسْتَطَاعَ أَنْ يَحْمِلَهُ قال أبو عِيسَى هذا حَدِيثٌ حَسَنٌ.

از ابو سعيد خدرى روايت است كه گفت: ما ترسيديم كه بعد از پيامبر ما صلى الله عليه و اله حادثه اى رخ دهد، پس از نبى مكرم صلى الله عليه و اله پرسيديم، پس فرمود:  مهدى از امت من است و خروج مى‌كند، پنج، هفت و يا نه سال زندگى مى‌نمايد ـ ترديد از زيد است ـ گفتيم: او چند سال حكومت مى‌كند؟ فرمود: چند سال؛ پس مردى به سوى مى‌آيد و از او درخواست مال مى‌كند؛ پس او آن قدر به او مى‌دهد كه توانائى بردنش را داشته باشد. ابوعيسى (ترمذي) گفته است كه اين روايت حسن است.

الترمذي السلمي، محمد بن عيسي ابوعيسي (متوفاي 279هـ)، سنن الترمذي، ج4، ص506، حديث 2231تحقيق: أحمد محمد شاكر وآخرون، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

حاكم نيشابورى حديثى را از ابوسعيد خدرى نقل كرده است:

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يخرج في آخر أمتي المهدي يسقيه الله الغيث وتخرج الأرض نباتها ويعطى المال صحاحا وتكثر الماشية وتعظم الأمة يعيش سبعا أو ثمانيا يعني حججا.

هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه.

از ابو سعيد خدرى روايت شده است كه پيامبر صلى الله عليه و اله فرمودند: در آخر زمان امت من، مهدى خروج مى‌كند و خداوند او را از باران سيراب مى‌فرمايد و زمين روييدنى‌هاى خود را خارج مى‌سازد و مال را به طور صحيح مى‌دهد امت بزرگ شمرده مى‌شود و آن حضرت هفت يا هشت سال حكومت مى‌كند.

اين حديث صحيح است، ولى آن را بخارى و مسلم نياورده اند.

الحاكم، محمد بن عبدالله ابوعبدالله (متوفاي 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج4، ص8672، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولى، 1411هـ - 1990م.
دسته چهارم: احاديثي كه حضرت مهدي را از عترت پيامبرصلي‌الله‌عليه وآله و يا از فرزندان حضرت فاطمه ـ سلام الله عليها ـ شمرده اند:

ترمذى در سنن خود حديثى را از ابو هريره آورده و آن را صحيح دانسته است، در اين روايت آمده است كه حضرت مهدى عليه السلام از اهل بيت پيامبر صلى الله عليه وآله مى‌باشد:

2231 حدثنا عبد الْجَبَّارِ بن الْعَلَاءِ بن عبد الْجَبَّارِ الْعَطَّارُ حدثنا سُفْيَانُ بن عُيَيْنَةَ عن عَاصِمٍ عن زِرٍّ عن عبد اللَّهِ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يَلِي رَجُلٌ من أَهْلِ بَيْتِي يُوَاطِئُ اسْمُهُ اسْمِي قال عَاصِمٌ وأنا أبو صَالِحٍ عن أبي هُرَيْرَةَ قال لو لم يَبْقَ من الدُّنْيَا إلا يَوْمٌ لَطَوَّلَ الله ذلك الْيَوْمَ حتى يَلِيَ قال أبو عِيسَى هذا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ.

از عبدالله بن مسعودروايت است كه پيامبر صلى الله عليه و اله فرمودند: والى مى شود (حكومت را به دست مى گيرد) از اهل بيت من؛ مردى كه اسم او اسم من است، عاصم گفت كه ابوصالح از ابو هريره حديث كرد كه: اگر از دنيا باقى نماند؛ مگر يك روز؛ خداوند متعال آن روز را آن قدر طولانى مى كند تا اينكه او حكومت را به دست بگيرد، ابو عيسى (ترمذي) مى گويد: اين حديث حسن صحيح است.

الترمذي السلمي، محمد بن عيسي ابوعيسي (متوفاي 279هـ)، سنن الترمذي، ج4، ص505، تحقيق: أحمد محمد شاكر وآخرون، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

روايتى نيز در سنن ابن ماجه آمده است كه حضرت مهدى عليه السلام از فرزندان حضرت فاطمه سلام الله عليها است:

حدثنا أبو بَكْرِ بن أبي شَيْبَةَ ثنا أَحْمَدُ بن عبد الْمَلِكِ ثنا أبو الْمَلِيحِ الرَّقِّيُّ عن زِيَادِ بن بَيَانٍ عن عَلِيِّ بن نُفَيْلٍ عن سَعِيدِ بن الْمُسَيَّبِ قال كنا عِنْدَ أُمِّ سَلَمَةَ فَتَذَاكَرْنَا الْمَهْدِيَّ فقالت سمعت رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يقول الْمَهْدِيُّ من وَلَدِ فَاطِمَةَ.

سعيدبن مسيب مى گويد در نزد ام سلمه بوديم كه از مهدى گفتگو كرديم، ام سلمه گفت كه ازرسول خدا صلى الله عليه و اله شنيدم كه فرمودند: مهدى از فززندان فاطمه است.

القزويني، محمد بن يزيد ابوعبدالله (متوفاي275هـ)، سنن ابن ماجه، ج2، ص1368، تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار الفكر - بيروت.

همچين همين روايت در سنن ابى داوود نيز آمده است:

السجستاني الأزدي، سليمان بن الأشعث ابوداوود (متوفاي 275هـ)، سنن أبي داوود، ج4، ص107، تحقيق: محمد محيي الدين عبد الحميد، ناشر: دار الفكر.
بررسي سندي اين حديث:

1ـ ابوبكر بن أبى شَيْبَةَ:

ذهبى در باره وى آورده است:

أبو بكر بن أبي شيبة الحافظ عديم النظير الثبت النحرير... قال أحمد أبو بكر صدوق هو أحب الي من أخيه عثمان وقال العجلي ثقة حافظ وقال الفلاس ما رأيت احفظ من أبي بكر بن أبي شيبة وكذا قال أبو زرعة الرازي... وقال الخطيب كان أبو بكر متقنا حافظا صنف المسند والاحكام والتفسير.

ابوبكر بن أبى شيبة، حافظ، بى‌نظير، مورد اعتماد، مرد زيرك و دانا... احمد بن حنبل گفته است: ابو بكر بسيار راستگو است و او دوست داشتنى‌تر است براى من از برادرش عثمان بن ابى شيبه. عجلى گفته: او مورد اعتماد و حافظ است. فلاس گفته: من كسى را قوى‌تر از ابوبكر بن أبى شيبه در حفظ روايات نديدم،‌ همين سخن را ابوزرعه نيز گفته است. و خطيب گفته است: ابو بكر، محكم كار و حافظ بود و مسند و احكام و تفسير را تأليف كرده است.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، تذكرة الحفاظ، ج2، ص433 ـ 432، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولى.

2ـ أَحْمَدُ بن عبد الْمَلِكِ:

أحمد بن عبد الملك بن واقد الحافظ الحجة محدث الجزيرة... قال أحمد رايته حافظا لحديثه صاحب سنة... قال أبو حاتم كان نظير النفيلي في الصدق والإتقان.

احمد بن عبد الملك بن واقد حافظ و حجت و محدث جزيرة است... احمد بن حنبل گفته است: او را حافظ حديث و صاحب صاحب سنت ديدم... و ابو حاتم گفته است: وى نظير نفيلى است در راستگويى و محكم بودن ( در نقل حديث).

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، تذكرة الحفاظ، ج2، ص463، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولى.

سپس ذهبى همين حديث را از احمد بن عبد الملك آورده است بدون اينكه اين حديث را ضعيف بشمارد و يا خدشه اى در راويان ان بنمايد:

 أخبرنا عبد الحافظ بن بدران انا عبد الله بن أحمد سنة 615 انا أبو الفتح بن البطي انا أبو الفضل بن خيرون انا الحسن بن أحمد البزاز انا أحمد بن محمد القطان انا أبو جعفر محمد بن غالب حدثني أحمد بن عبد الملك الحراني انا أبو المليح الرقي عن زياد بن بيان عن علي بن نفيل عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال المهدي من ولد فاطمة عليها السلام.

سعيد بن المسيب از ام سلمه از پيامبر صلى الله عليه و اله نقل كرده است كه فرمودند: مهدى از فرزندان فاطمة سلام الله عليها مى‌باشد.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، تذكرة الحفاظ، ج2، ص464، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولى.

3ـ أبو الْمَلِيحِ الرَّقِّى:

ابن ابى حاتم از ابو زرعه نقل كرده كه ابو مَلِيحِ رَّقِّى؛ ثقه است:

حدثنا عبد الرحمن قال سئل أبو زرعة عن أبي المليح الرقي فقال اسمه الحسن بن عمر الفزاري وهو ثقة.

عبد الرحمن حديث كرد كه از ابوزرعه در باره ابو مليح رقى پرسيده شد، گفت كه اسم او حسن بن عمر فزارى است و او ثقه ( مورد اعتماد) است.

الرازي التميمي، ابومحمد عبد الرحمن بن أبي حاتم محمد بن إدريس (متوفاي 327هـ)، الجرح والتعديل، ج3، ص24، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الأولى، 1271هـ ـ 1952م.

 مزى در تهذيب الكمال از قول احمدبن حنبل و... تصريح بر ثقه بودن وى مى‌كند:‌

 قال أبو الحسن الميموني، عن أحمد بن حنبل: ثقة، ضابط لحديثه، صدوق، وهو عندي أضبط من جعفر بن برقان... وَقَال أبو زُرْعَة (1): ثقة.

ابو الحسن ميمونى از احمد بن حنبل نقل مى‌كند كه ابو مليح رقى ثقه ( مورد اعتماد) است و حديث را خوب حفظ مى‌كند و بسيار راستگو است و او در نزد من از جعفر بن برقان ضابطتر است( بيشتر بر حفظ حديث مهارت دارد)... و ابوزرعه وى را ثقه ( مورد اعتماد) دانسته است.

المزي، يوسف بن الزكي عبدالرحمن ابوالحجاج (متوفاي742هـ)، تهذيب الكمال، ج6، ص227، تحقيق: د. بشار عواد معروف، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الأولى، 1400هـ – 1980م.

4ـ زِيَادِ بن بَيَانٍ:

ذهبى در الكاشف؛ زياد بن بيان را صدوق (بسيار راستگو) مى‌داند:

زياد بن بيان الرقي عن ميمون بن مهران وجماعة وعنه أبو المليح وابن علية صدوق قانت لله الكاشف.

 زياد بن بيان رقى از ميمون بن مهران و عده اى روايت نقل مى كند و از او ابو مليح و ابن علية روايت نقل مى كنند، او صدوق (بسيار راستگو) و عبادت كننده براى خداوند و كاشف است.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، الكاشف في معرفة من له رواية في الكتب الستة، ج1، ص408، تحقيق محمد عوامة، ناشر: دار القبلة للثقافة الإسلامية، مؤسسة علو - جدة، الطبعة: الأولى، 1413هـ - 1992م.

ابن حجر نيز وى را صدوق دانسته است:

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (متوفاي852هـ)، تقريب التهذيب، ج1، ص218، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولى، 1406 - 1986.

« مزي» در تهذيب الكمال، كلماتى را در مدح وى از نسائى وابن حبان آورده است:

وَقَال النَّسَائي: ليس به بأس. وذكره ابنُ حِبَّان في كتاب"الثقات"، وَقَال: كان شيخا صالحا.

و نسائى گفته: در او هيچ اشكالى نيست، و ابن حبان او را در كتاب « الثقات» آورده است و گفته است: شيخ صالح است.

المزي، يوسف بن الزكي عبدالرحمن ابوالحجاج (متوفاي742هـ)، تهذيب الكمال، ج9، ص248، تحقيق: د. بشار عواد معروف، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الأولى، 1400هـ – 1980م.

5ـ عَلِى بن نُفَيْلٍ:

ابن حجر در كتاب «تقريب التهذيب» آورده است:

 علي بن نفيل بنون وفاء مصغر النهدي بنون الجزري لا بأس به.

على بن نفيل، اشكالى در او نيست.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (متوفاي852هـ)، تقريب التهذيب، ج1، ص406، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولى، 1406 - 1986.

ذهبى نيز قول ابو حاتِم را در باره وى آورده است كه هيچ اشكالى از عمل كردن به احاديث على بن نفيل نيست:

 علي بن نفيل بن زراعد ق أبو النهدي الحراني جد أبي جعفر النفيلي الحافظ...قال أبو حاتم: لا بأس به.

ابوحاتم گفته كه در على بن نفيل اشكالى نيست.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام، ج8، ص181، تحقيق د. عمر عبد السلام تدمرى، ناشر: دار الكتاب العربي - لبنان/ بيروت، الطبعة: الأولى، 1407هـ - 1987م.

6ـ سَعِيد بن الْمُسَيّبِ:

 از تابعين است و ذهبى وى را ثقه دانسته و چنين ستوده است:

سعيد بن المسيب بن حزن الإمام أبو محمد المخزومي أحد الأعلام وسيد التابعين عن عمر وعثمان وسعد وعنه الزهري وقتادة ويحيى بن سعيد ثقة حجة فقيه رفيع الذكر رأس في العلم والعمل.

سعيد بن المسيب بن حزن امام ابومحمد مخزومى يكى از مشاهير و سرور تابعين است كه از عمر، عثمان و سعد (بن أبى وقاص) روايت نقل كرده است و از او زهرى و يحيى بن سعيد روايت كرده اند، سعيد بن المسيب؛ ثقه، حجت و فقيه بود، خوشنام و در علم و عمل پيشگام بود.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، الكاشف في معرفة من له رواية في الكتب الستة، الكاشف ج1، ص1953، تحقيق محمد عوامة، ناشر: دار القبلة للثقافة الإسلامية، مؤسسة علو - جدة، الطبعة: الأولى، 1413هـ - 1992م.

ذهبى در كتاب ديگرش«سير أعلام النبلاء» مراسيل سعيد بن المسيب را حجت دانسته است:

ومراسيل سعيد محتج بها.

و به احاديث مرسل سعيد بن المسيب احتجاج مى شود.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، سير أعلام النبلاء، سير أعلام النبلاء ج4، ص221، تحقيق: شعيب الأرناؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ.

7ـ ام المؤمنين ام سلمه رضى الله عنها:

ام المؤمنين همسر گرامى نبى مكرم اسلام صلى الله عليه وآله، است.

بنابراين در سند اين روايت هيچ اشكالى ديده نمى‌شود.
دسته پنجم: احاديثي كه سجاياي اخلاقي حضرت مهدي را مثل سجاياي اخلاقي پيامبر صلي الله عليه و اله مي داند:

ا. حديثى كه ابن حبان در اين زمينه آورده است:

ذكر البيان بأن المهدي يشبه خلقه خلق المصطفى صلى الله عليه وسلم:

6825- أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ أَبِي عَوْنٍ الرَّيَّانِيُّ قَالَ حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْمُنْذِرِ قَالَ حَدَّثَنَا ابْنُ فُضَيْلٍ قَالَ حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ شُبْرُمَةَ عَنْ عَاصِمِ بْنِ أَبِي النَّجُودِ عَنْ زِرٍّ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم يَخْرُجُ رَجُلٌ مِنْ أُمَّتِي يُوَاطِئُ اسْمُهُ اسْمِي وَخُلُقُهُ خُلُقِي فَيَمْلَؤُهَا قِسْطًا وَعَدْلا كَمَا مُلِئَتْ ظُلْمًا وَجَوْرًا.

عبدالله بن مسعود از پيامبر صلى الله عليه و اله روايت كرده است: مردى از امت من خروج مى‌كند كه اسم او اسم من است و اخلاق او او اخلاق من است و رمين را پر از عدل و داد مى كند همچنانكه از ظلم و جور پر شده‌است.

التميمي البستي، محمد بن حبان بن أحمد ابوحاتم (متوفاي354 هـ)، صحيح ابن حبان بترتيب ابن بلبان، ج15، ص237، تحقيق: شعيب الأرنؤوط، ناشر:مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الثانية، 1414هـ ـ 1993م.

روايات ديگرى از روايات حضرت مهدى در كتابهايشيعه و اهل سنت را نيز مى‌توان يافت، اما ما به ذكر همين مقدار بسنده مى‌كنيم و دوستان عزيز را به كتاب‌هاى تفصيلى مثل «معجم أحاديث المهدي» و... ارجاع مى‌دهيم.

منبع :موسسه تحقیقاتی حضرت ولی عصر(عج)

هرگونه کپی برداری از مطالب این سایت در راستای ترویج دین مبین اسلام، بلامانع می باشد